المنتخب (خط أحمر)

صحيفة جدة الإلكترونية
منذ أسبوعين
977

** قبل عقدين من الزمن وعندما يتم الإعلان عن أي قائمة لمنتخبنا الوطني كان من النادر.. والنادر جداً أن تظهر اعتراضات محتقنة على هذه القائمة أو تلك -وأقصد بذلك من خلال وسائل الإعلام- وعلى طريقة (ليش ضميتوا هذا اللاعب ولا ضميتوا ذاك) لأن المنتخب حينها كان – خطا أحمر – لا يمكن تجاوزه أو حتى الاقتراب منه مما ساهم في استقرار منتخباتنا وتوفر الأجواء الصحية داخل أروقتها وجعلها بالتالي تحقق أفضل النجاحات والإنجازات..

** شخصياً.. أدرك تماماً أن عدد النجوم في الوقت الحالي تضاءل كثيراً عن الوقت السابق في الكرة السعودية ولأسباب سبق أن تطرقت لها، وأننا في الوقت الحالي أيضاً نعيش زمناً مختلفاًـ ولكن هذا لا يمنع من التأكيد على أنه في آخر عشرة مواسم بالذات ابتلينا بعدد كبير من الإعلاميين المحتقنين تجاوزوا كل الخطوط الحمراء ضد منتخبنا وأنهم أحد أهم أسباب تراجع أحواله خصوصاً – وهذا مهم – أن بعض البرامج فتحت أذرعتها لهؤلاء الإعلاميين (تعالوا حشو المنتخب.. وخذوا راحتكم) مما أدى إلى عدم استقراره وانعدام الثقة في نجومه وإلى افتقاده للمناخ المناسب، وبالتالي إلى تراجع مستوياته ونتائجه وغيابه عن منصات التتويج..

** نعم.. هكذا يقول الواقع والشواهد على ذلك أكثر من أن تعد الأمر الذي يؤكد وفي النهاية أنه متى أردنا أن يعود منتخبنا -على الأقل- إلى تحقيق بعض نجاحاته السابقة هو أن يتم حماية نجومه من التشكيك والقمع الإعلامي، وأن تكون الانتقادات الموجهة للمنتخب في حدود المنطق والمعقول، وأن يتم أيضاً محاسبة أي إعلامي محتقن يمارس الكذب والتحريض ضده بسبب الأهواء والميول وتحقيقاً لتوجهات لا تخدم الصالح العام للكرة السعودية..

** أي فترة توقف للدوري -أي دوري- المستفيد الأكبر منها ستكون هي الفرق التي تعاني من عدة إصابات وغيابات في صفوفها ومن تراجع مستوياتها ونتائجها، ولهذا السبب يُعد النصر هو أول وأكبر المستفيدين من فترة التوقف الحالية للدوري على اعتبار أنه لم يكسب سوى مباراة واحدة فقط من أصل أربع مباريات ولأنه على إثر ذلك بات يحتل مركزاً متأخراً في سلم ترتيب فرق الدوري رغم ضخ الملايين دعماً له وكثرة استقطاباته..

الكذابون

** أتجنب كثيراً أن أصف أي شخص ذكر معلومة تاريخية خاطئة بالكذاب من منطلق حرصي على أبدي حسن النوايا، لأن الكذب (هو التعمد) بمخالفة الحقيقة، ولأن هذا الشخص أوذاك ربما أنه سمع هذه المعلومة فراح يذكرها ظناً منه بأنها صحيحة، لكن للأسف هناك أشخاص تضطر بأن تصفهم بالكذابين لأنهم يكررون أكاذيبهم، ولأنهم يذكرون معلومات تاريخية غير صحيحة على طريقة (وش دراك أنها كذبة قلت من كبرها)!!

** من أكبر الأخطاء التي ارتكبها بعض محبي الهلال هو أنهم بالغوا (أقول بالغوا) في التغني إلى حد السخرية بفارق النقاط بين فريقهم والنصر وبالذات بعد الجولة الثالثة من الدوري..

** كما أنهم بالغوا أيضاً في مدح الهلال بحجة أنه كان يملك (7) نقاط، ولكون النصر وقتها (بلا نقاط) وكأننا ومن جراء ذلك نعيش آخر جولات الدوري، وأن معالم بطولته تحددت وبشكل كبير لمصلحة فريقهم..

** الاتحاد بعد فوزه المستحق على الأهلي يبدو أن لاعبيه شعروا أن معاناة فريقهم قد تلاشت، وأن الثقة داخل نفوسهم ربما تجاوزت حدها، وأنه ولهذا السبب شاهدنا فريقا اتحاديا متواضعا أمام التعاون رغم أن هذا الأخير دخل المباراة في ظروف صعبة.. تحية للتعاون الذي انتصر على ظروفه وخرج يومها بتعادل استحقه (1/1) وبواسطة هدف لا يصد ولا يرد سجله نجمه عبدالله الجوعي..

وقفة ساخنة

** عندما تتأزم أحوال النصر وتسوء نتائجه ورداً على (طقطقة) أنصار الهلال كان بعض محبي النصر (إعلام.. وجماهير) يستخدمون كذبة (العالمية صعبة قوية للتفريغ عما في أنفسهم، ولكن لأن هذه الكذبة (ماتت) بعد حصول الهلال على بطولة آسيا 2019م..

** لأن هذه الكذبة ماتت أصبح النصراويون إياهم (في ورطة) على اعتبار أنهم افتقدوا الأشهر وأهم (أكاذيبهم) التي يحاولون من خلالها إغاظة أنصار الهلال خصوصاً وأن الهلال كعبه عال على النصر على مر التاريخ سواء في عدد البطولات، أو في عدد مرات الفوز إجمالاً أو بوجود الحكم الأجنبي تحديداً.. وحتى أيضاً في (العالمية).

** نعم.. حتى في العالمية لأن عالمية النصر ودية ولا يعتد ولكونها تمت بالترشيح على عكس (عالمية الهلال) التي كانت رسمية ومن خلال أرض الملعب ومن خلال أيضاً الطريق الصعب..

خاتمة..

اللهم احفظ السعودية من الفتن ما ظهر منها وما بطن، ووفق ولاة أمرنا واحفظهم وكن عوناً لهم ضد أعداء بلادنا.. اللهم اغفر لي ولوالدي وللمسلمين أجمعين، وصل اللهم وسلم على خير البشر نبينا محمد وعلى آله وصحبه إلى يوم الدين.

نقلا عن الجزيرة

زر الذهاب إلى الأعلى