«كيال» رجل المواقف

صحيفة جدة الإلكترونية
منذ أسبوعين
814

هل يعي الأهلاويون كل الأهلاويين معنى وصول الأهلي إلى صلب المنافسة؟

• وهل يدرك كل الأهلاويين أن الفريق لا يحتاج أكثر من مدافع أجنبي لتنظيم الخط الخلفي في ظل وجود حارس عملاق اسمه محمد العويس؟

• يجب على كل من يحب الأهلي أن يقف مع النادي وإدارة النادي بعيداً عن الصراعات أو المصالح الشخصية.

• فنحن وإن غضبنا من بعض نظل نرتبط بكيان واحد هو مظلتنا وهو جزء منا وينبغي أن نكون جزءا منه.

• ثمة أسماء ودي أن أخاطبها علنا وأطلب منها ضرورة القرب من النادي ولو بشكل غير معلن فوجودهم أكبر دعم للنادي وإدارته.

• وأتمنى وهذه أمنية كل مشجع أهلاوي أن يلتقي الجميع عند مصلحة الأهلي وأن نظهر كلنا حسن النية تجاه أهلينا.

• أسطوانة التقسيم وأنت مع من هذه ولت وانتهت وبتنا في مرحلة لا تعترف إلا بالعاشق الحقيقي مثل الكبير طارق كيال الذي حينما احتاجه الأهلي قال «لبيه يا منادي» وانضم للعمل دون السؤال عن عقد أو البحث عن لاعب يأتي من خلاله بحثاً عن عمولة.

• طارق ابن الأهلي حضر من أجل الأهلي وعمل مع الإدارة كما لو كان جزءا منها دون أن يملي شروطه على رئيس أو إدارة لأن لا هدف له إلا الأهلي، وهذا ما استشعره الرئيس وأعضاء إدارته بل وينبغي أن يشعر به من يحاولون الرقص على حبال المراحل.

• ما يميز طارق كيال أنه رجل توافقي ولا يمكن أن يكون ضحية تكتلات مثل غيره ورجل صادق يسمع من الكل ولكن لا ينفذ إلا ما يخدم الأهلي.

• لن يجرؤ سمسار أو صديق سمسار أن يخترقه كما فعلوا مع غيره في كل المراحل وكبدوا النادي ملايين وزع بعضها بالدولار وبعضها باليورو والخافي أعظم.

• سألت عنه ذات مرة رئيس النادي عبدالإله مؤمنة فقال طارق أخ أكبر لنا وريحنا كثيرا بروحه العالية وخبرته في التعامل مع المواقف الصعبة.

• هل تعلم يا شريك الميول والعشق أنني بعد كل مباراة يخسرها الأهلي وآخرها مباراة العين أمتلئ غضبا ولا أجد أمامي إلا طارق كيال لأسأله كيف؟ ولماذا؟ وفي نهاية الأمر قال: خلّصت أسئلة؟ فقلت: أنتظر منك الرد، فقال: مباراة وانتهت في الملعب المهم القادم ويجب أن نطوي صفحة اليوم ونفكر في بكرة.

• طارق اليوم هو طارق الثلاثية عندما احتاجه الأهلي حضر وأكمل المسيرة مع الإدارة حينذاك دون أن يمنّ ما قدم لأنه يرى أنه واجبه تجاه الأهلي.

• أخيراً: الغبي في عزلته يئن تحت وطأة بؤسه الشخصي، بينما العبقري الموهوب يؤثث عالمه الصغير والخاص، حتى ولو كان في الأماكن المقفرة.

نقلا عن عكاظ

زر الذهاب إلى الأعلى