آخر تحديث : 07:49 PM - الثلاثاء 13 - ربيع الثاني - 1441 هـ | 10 - ديسمبر - 2019 م

يد دلهوم وأحمد عيد!

10:34 AM - الجمعة 29 - ذو القعدة - 1440 هـ | 2 - أغسطس - 2019 م
أحمد الشمراني
أحمد الشمراني


لا مشكلة أن أثني على من يستحق الثناء، ولا مشكلة عندي أن أنتقد من أرى أنه يستحق النقد، لأن في الحالتين هذه مهمة الناقد الحقيقي.



• أقول هذا، بعد أن بدأ بعض الهلاليين التفتيش في مقالاتي (المادحة للهلال) وتقديمها على أنها صك إدانة، في الوقت الذي أجزم على أنها تسجل لي وليس ضدي، فمن واجبي الإعلامي أن أنصف كل من يستحق الإنصاف، ومن الواجب الأخلاقي أن تقبلوا مني ما أراه نقداً لغيركم من خلالكم، إن كان هناك قبول للرأي، أما إذا لم يكن هناك قبول فهذه مشكلتكم وليست مشكلتي!



• الهلال عندي مثل كل الأندية، سأكتب له وأكتب عنه بما أراه وليس كما يراه «الزعولين»، بل «المعصبين والمتعصبين»!



• لم أغضب من (شتمكم) أقصد «الزعولين»، فلماذا غضبتم من «هلاليون وإن كذبوا»؟ مع أن الرسالة كانت إلى مسؤول الأمس ومشجع اليوم في محاولة إيضاح حقيقة ليس إلا!



• لم تبقوا كلمة عن الأستاذ أحمد عيد (مسيئة) إلا ذكرتوها، مرة لأنه أهلاوي، ومرات لأنه رفض وصاية أي نادٍ بما فيها ناديه، واليوم تقدمون له الاعتذارات جماعات وفرادى، مع التأكيد على أن مرحلته الأكثر اتزاناً والأكثر إنصافاً، فماذا يمكن أن نقول إذن؟



• يجب ونحن نختلف أن نكون حضاريين في خلافنا واختلافنا، وألا نكون ممن قال فيهم وعنهم الشاعر:



بعض البشر طبعه مقدر ومحشوم *** وبعض البشر عيب عليك احترامه



واذا ستر عيبه عن الناس بهدوم *** وش يستره لا صار عيبه لسانه



• وتجنُّبي أحيانا الرد ليس جبنا أو قلة حيلة، بل هو ترفع وسمو، لا سيما أن هناك من لا يعرف ما هو الاختلاف أصلاً!



• لم يغضب النصراويون من شتائمكم، ولا الأهلاويون، لأنهم يدركون أن الشتيمة سترتد على أصحابها على طريقة بضاعتكم ورُدّت إليكم.



• معيب أن يتحول الإعلام إلى حطب شتاء للأندية، ومعيب أن يحرض الإعلامي على الإعلامي، لكن في عصر هؤلاء الشبان كل شيء متوقع، بل وينبغي أن نتعامل معهم كحالة تستحق الشفقة!



• أتكئ على تجربة تسمح لي أن أقول أي رأي أرى فيه مصلحة رياضة وطن، فحينما أرى غشّاً بيّناً استفاد منه فريق وتضرر آخر، فمن أبسط حقوقي المهنية أن أشير إليه طالما لديّ دليل ملموس.



• يد دلهوم إلى الآن تُستحضر على أنها خطيئة رياضية لا تغتفر، مع أن هناك خطايا حدثت لو نسردها ربما نحتاج إلى نهار كامل في فرزها، ومجلدات لتقديمها، فلا تستفزوا الناس «وتزعلوا» حينما يقولون هذه حقيقتكم.. فماذا أنتم قائلون؟



نقلا عن عكاظ

التعليقات
أضف تعليقك
  • إرسال

بافيل يحتفل بزفاف ابنته

بافيل يحتفل بزفاف ابنته احتفل رجل الأعمال مدير عام شركة أبناء سعيد محمد بافيل المحدودة الأستاذ / محمد سعيد بافيل بزفاف ابن التفاصيل

محمد بادي الروقي في ذمة الله

محمد بادي الروقي في ذمة الله انتقل إلى رحمة الله تعالى محمد بادي نحاس الروقي المستشار  في وزارة الخارجية سابقا أول من أمس التفاصيل

والد الثبيتي في ذمة الله

والد الثبيتي في ذمة الله انتقل الى رحمة الله تعالى فجر يوم أمس الأحد عبدالله بن سافر الثبيتي عن عمر يناهز 85عام وهو والد كل التفاصيل

البارقي يشكر المعزين في وفاة والدهم

البارقي يشكر المعزين في وفاة والدهم عبر  مدير عام فندق الطائف انتركونتننتال  الأستاذ سالم بن أحمد البارقي وإخوته  عن عظ التفاصيل

الأخضر يخسر نهائي كأس الخليج بهدف دون مقابل

الأخضر يخسر نهائي كأس الخليج بهدف دون مقابل توج منتخب البحرين الأول لكرة القدم بلقب كأس دورة الخليج العربي لكرة القدم الـ 24 ، عقب فوزه على ال التفاصيل

الوحدة يكسب النصر بهدف وحيد في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين

الوحدة يكسب النصر بهدف وحيد في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين كسب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الوحدة نظيره النصر بهدف وحيد، خلال مواجهتهما على ملعب مدينة المل التفاصيل

الأهلي يصل إلى النقطة الـ 20 بفوزه على الفيصلي في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين

الأهلي يصل إلى النقطة الـ 20 بفوزه على الفيصلي في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين وصل فريق الأهلي إلى النقطة الـ 20 بعد فوزه على ضيفه الفيصلي بثلاثة أهداف مقابل هدف، في المباراة ال التفاصيل

الهلال يجري تدريبه الأخير على ملعب المباراة

الهلال يجري تدريبه الأخير على ملعب المباراة أجرى الهلال تدريبة الأخير على ملعب المباراة قبل مواجهة الغد أمام أوراوا الياباني في نهائي دوري أبط التفاصيل